الرئيسية / برجك اليوم / الابراج اليومية الاثنين 12 تشرين الاول (أكتوبر) 2020

الابراج اليومية الاثنين 12 تشرين الاول (أكتوبر) 2020

لا يزال القمر يتنقل في برج الاسد الناري ولا تزال الاجواء ايجابية جدا ترافق كل من مواليد الحمل الاسد والقوس..

مهنياً: أصبحت الأمور أكثر دقة ومرونة، وهذا مكسب لك ونقطة ناجحة تسجل لمصلحتك.
عاطفياً: الجرأة في القرارات الحاسمة لا بد منها في بعض الأحيان، بينما التسرّع مرفوض نهائياً.
مهنياً: عليك أن تتنبّه لتصرفاتك المزعجة نوعاً ما، وخصوصاً أن خسارة أي زميل قد لا تعوّض سريعاً.
عاطفياً: تعجبك رقة الشريك، لكن الحذر واجب بعض الأحيان، لتتوضح الأمور على نحو كامل.
مهنياً: لا تزال الحظوظ تدعم كل تطلّعاتك وتوجهّاتك، ولا بد من أن تكون قد وضعت الخطوط العريضة على الصعيد المهني.
عاطفياً: مهما حاولت إخفاء شعورك الحقيقي عن الحبيب فإنك لن تستطيع خداعه.
مهنياً: من يتمتع بكفاءتك يجب ألا يستسلم للأمر الواقع، فأنت قادر على النهوض والسير مجدداً نحو مستقبل أفضل.
عاطفياً: يجب أن تفهم عقلية الشريك بعدما مضى على ارتباطكما زمن طويل، وحان لك أن تعرفه جيداً.
مهنياً: الأجواء ساحرة واللقاءات مشوقة ومصالحات، إنه يوم جيد تكثر خلاله الاتصالات الناجحة.
‏عاطفياً: علاقتك بالحبيب بحاجة إلى المزيد من العاطفة والحنان من قبلك قبل أن تسوء.
مهنياً: اقتنع بما كتب لك، والعمل الذي تؤدّيه اليوم هو مصدر رزقك ولا بديل عنه أقله في المدى المنظور.
عاطفياً: لا تقدّم على أعمال عشوائية للفت نظر الشريك، فهو راضٍ عمّا قدمته حتى اليوم ولست مضطراً إلى بذل المزيد.
مهنياً: الحوار والنقاش هما الطريق الأمثل للتوصل إلى قرارات صائبة تعود عليك بالنفع في مهنتك.
عاطفياً: يقنعك الشريك باقتراحات تتعلق بحياتكما، عليك أن تمضي معه وقتاً أطول لتصل إلى النتائج الجيدة.
مهنياً: مشكلة إدارية لم تكن في الحسبان لكنك لن توفر أي وسيلة للتخلص منها ووضع خريطة طريق جديدة في التعاطي.
عاطفياً: خطوة استثنائية تجاه الشريك تفتح أمامك الأبواب، وتمهّد الطريق لك للقيام بخطوات انتظرتها طويلاً.
مهنياً: الثقة مطلوبة اليوم أكثر من أي وقت مضى، وقد تفتح أمامك مجالات متعددة وآفاقاً لم تكن تتوقعها.
عاطفياً: استعدادك للدفاع عن الشريك حتى النهاية، يشكل علامة فارقة في حياتك ويعزز موقعك عنده.
مهنياً: تعيش يوماً متعباً فيتأثر مزاجك ببعض الأخبار التي تعثّر خطواتك المستقبلية، لكن لا شيء خطيراً يستحق القلق.
عاطفياً: الضغوط من جانب الشريك قد تؤثر سلباً في العلاقة بينكما، فحاول أن تستعيد المبادرة إذا كنت مهتماً.
مهنياً: تطرأ مشكلات مع المحيط، لا تستفز أحداً، بل تجنّب التسلط وفرض الرأي.
عاطفياً: تجد تعاوناً ملحوظاً من قبل الشريك وتشعر بارتياح في وجوده بقربك عند الملمّات.
مهنياً: مفاجأة مادية صغيرة تفرحك وتدفعك قدماً نحو تطوير أدائك في العمل بغية تحسين الإنتاج.
عاطفياً: يبتسم الحب ويلتقيك في أي مكان، فيأخذك إلى عالم جديد ويهزّك من الداخل، وتعجّ حياتك العاطفية صخباً.

عن abrajalfalk

شاهد أيضاً

الابراج اليومية الاربعاء 21 تشرين الاول (أكتوبر) 2020

تتبدل الاجواء الفلكية مع انتقال القمر الى برج الجدي في منتصف النهار ليشكل مربعا فلكيا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *