الرئيسية / برجك اليوم / الابراج اليومية الجمعة 23 تشرين الاول (أكتوبر) 2020

الابراج اليومية الجمعة 23 تشرين الاول (أكتوبر) 2020

لا يزال القمر يتنقل في برج الجدي الترابي ما يعني اجواء ايجابية جدا لكل من مواليد الثور العذراء والجدي.

مهنياً: يدعوك هذا اليوم إلى تجنب الجدال والنزاع والحروب مع الزملاء أو مع الزبائن الذين لا تشعر بارتياح تجاههم.
عاطفياً: كل الظروف تدفعك إلى حسم الأمور مع الشريك، فهذا أفضل للجميع ونتيجته مضمونة.
مهنياً: يكون هذا اليوم جيداً في مختلف المجالات المهنية، ما يعني عدم مواجهة بعض الاستفزازات والإشكالات.
عاطفياً: لا تدع الشريك يضعك أمام الأمر الواقع، فهو قد يستغل ذلك لمصلحته.
مهنياً: تسيطر عليك الأجواء الإيجابية من كل حدب وصوب، وهذا يريحك بشكل لم يسبق له مثيل منذ مدة طويلة.
عاطفياً: انصت جيداً إلى ما يقوله الحبيب، فهو بحاجة إلى توضيح الأمور الغامضة بينكما.
مهنياً: يجعل هذا اليوم مزاجك متقلباً وصعباً ومشاكساً، أنصحك بعدم إظهار ضعفك وترددك أمام الآخرين.
عاطفياً: يجتاحك ركود عاطفي، لكن لن الأمر يطول حتى يعاود البركان ثورته مجدداً.
صحياً: حاول أن تعود من عملك سيراً، فهذا مفيد لك بعد يوم طويل ومتشنج.
مهنياً: يتميّز هذا اليوم بحصول لقاء مهمّ وانفراج على صعيد العلاقات العامة والامتحانات والتواصل مع الآخرين.
عاطفياً: مهما بلغت حدّة الخلاف مع الشريك، فإن التفاهم يكون الحل الوحيد لتقريب المسافة بينكما.
مهنياً: يوم ممتاز يحمل إليك إشعاعاً وفرصاً استثنائية، فيزودك اندفاعاً ونشاطاً وثقة بالنفس.
عاطفياً: تتطلب مواقف معينة مرونة مع الحبيب من دون بذل جهد كبير بالضرورة، ومناقشة الموضوعات بوعي وبهدوء.
مهنياً: بعضهم يحاول أن يشوه سمعتك في العمل فكن حذراً، علماً أن نتائج أعمالك الجدية لن تظهر قريباً.
عاطفياً: ابتعد عن أحد المقربين جداً فهو مصمم على إفساد علاقتك القوية بالشريك حسداً وغيرة وانتقاماً.
مهنياً: تدور الأحداث بصورة ممتازة في مصلحتك على الصعيد المهني، وتصادف دعماً من المحيطين والمحبين.
عاطفياً: لا تستطيع الابتعاد عن الشريك، بسبب التفاهم التام بينكما عن العناوين العريضة لعلاقتكما.
مهنياً: على الرغم من التراجع الحاصل في العمل، حاول أن تكون أكثر ابتكاراً لتحتفظ بموقعك المتقدّم مجالك المهني.
عاطفياً: عليك أن تساعد الشريك ليتمكّن من التعبير عن حقيقة مشاعره، وخصوصاً بعد يوم من الترقّب بينكما.
مهنياً: أجواء العمل الجيدة ضرورية، بهدف التمكن من إنجاز الأعمال المطلوبة منك بجدارة ونجاح.
عاطفياً: لا تدع الخلافات الماضية تبرز مجداً، وعالج الأمور مع الشريك بهدوء وتفاهما على الأولويات.
مهنياً: قد تكون لهذا اليوم انعكاسات سلبية غير مضمونة النتائج، فكن أكثر جدّية في التعاطي مع الأمور المستجدة والطارئة.
عاطفياً: كثرة الاستهزاء بالشريك قد تؤدّي إلى عواقب غير محسوبة، وهذا لن يكون في مصلحتكما.
مهنياً: يضفي عليك هذا اليوم سحراً خاصاً وتعقد صداقات جديدة وتركز على علاقة لك ناشئة او قديمة قد تشرّعها .
عاطفياً: يعتذر إليك الشريك عن سوء تصرّفه معك، إقبل اعتذاره وافتح صفحة جديدة.

عن abrajalfalk

شاهد أيضاً

الابراج اليومية الخميس 26 تشرين الثاني (نوفمبر) 2020

لا يزال القمر يتنقل في برج الحمل الناري مشكلا مثلثا فلكيا مع الشمس من برج …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *